ما هو علاج سرعة القذف؟

ما هو علاج سرعة القذف

تعتبر سرعة القذف من الاضطرابات الأكثر شيوعا، فهي مشكلة تطال نسبة 30 في المئة من الرجال في العالم، تحصل خلال دقيقة واحدة تقريبا أثناء الايلاج المهبلي وقد يمكن أن تظهر هذه المشكلة خلال العملية الجنسية الأولى وتؤدي بالتالي الى فشل العلاقة الحميمة.

يتلخص القذف السريع بالنشاط الجنسي الذي يشمل القذف الذي يحصل قبل اللحظة التي يريدها الرجل، فلا يقدر بالتالي السيطرة على القذف، مما يؤدي الى التوتر والاضطراب النفسي والجسدي… لعلاج سرعة القذف عليك:

ias

  • تغيير التفكير: من الطرق التي أثبتتها الدراسات والأبحاث، والتي تعتبر من أحسن العلاجات لسرعة القذف، التفكير بشيء آخر أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، لأنه يبطئ من وتيرة القذف.

  • تغيير الأسلوب: غير الأسلوب والعملية التي تقوم بها، والتي تزيد من إثارتك خلال العملية الجنسية، فحاول السيطرة على الحركة التي تزيد من المتعة والإثارة، والتي تعزز عملية القذف وتسرعها في بعض المرات.

  • تغيير الوضعيات: خلال ممارسة العلاقة مع الزوجة، وعند الاقتراب من عملية القذف، غير الوضعية التي تتخذها لايقاف الايلاج وللتقليل من الرغبة الجنسية واقتراب القذف، فهذه الطريقة جيدة ومفيدة لحل هذه المشكلة التي تشكل عائقا بالنسبة الى العملية الجنسية.

  • الواقي: اعتبر العديد من الرجال بعد بعض التجارب، أن الواقي الذكري يساعدهم في علاج سرعة القذف، فهو يقلل من الشعور والرغبة بالايلاج مما يؤدي الى تأخير القذف. فالحلول كثيرة ومتنوعة، ولكن العلاجات من خلال تغيير السلوكيات خلال ممارسة العلاقة يبقى الحل الأروع لعلاج سرعة القذف.

تسجّل في نشرة راجل

واكب كل جديد في عالم الساعات والمحركات والتكنولوجيا والرياضة والسفر والأناقة والأموال والصحة وغيرها من العناوين في نشرتنا الأسبوعية