اليوم الذي بكى فيه بوتين.. عن زعماء إنهمرت دموعهم على الهواء!



يحاول زعماء العالم الظهور دائماً بالمظهر القوي والرصين للحفاظ على هيبة الموقع الذي يشغلونه.

بكاء الزعماء
بكاء الزعماء

لكن هؤلاء الزعماء هم بشر من لحم ودم ولديهم مشاعر وأحاسيس قد تغلب عليهم في بعض الاحيان سواء كانت مفرحة أو محزنة.

سنستعرض لكم في هذا المقال لحظات غلبت بها الدموع هيبة بعض من رؤساء العالم.

الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي: يعتبر الرئيس السيسي من أكثر الزعماء العرب الذين بكوا على الهواء حيث ان دموع السيسي انهمرت في 5 مناسبات، لكن أشهرها حينما هتف واحد من الجمهور بعبارة "بحبك يا ريس" أثناء القاء السيسي كلمته.

بحبك يا ريس!

بحبك يا ريس!

رئيس الجمهورية الامريكي الاسبق باراك أوباما: أوباما هو أيضا من أكثر من بكى مباشرة على الهواء بين السياسيين حيث أن دموع الرئيس السابق لامريكا انهمرت في 7 مرات كانت أشهرها خلال القائه خطاي الوداع عند انتهاء ولايته.

خلال الوداع

خلال الوداع

رئيس الوزراء اللبناني الاسبق فؤاد السنيورة: تعد لحظة بكاء السنيورة من أشهر اللحظات التي بكى بها الساسة العرب، وكانت هذه اللحظة خلال العدوان الاسرائيلي على لبنان في عام 2006، ونزلت دموع السنيورة بعد أن تأثر بهول المجازر التي ارتكبها العدو في بلده.

بكاء السنيورة

بكاء السنيورة

الرئيس الروسي فلادمير بوتين: يعتبر بوتين من بين الشخصيات السياسية التي تتمتع بهيبة كبيرة ومن الصعب أن تفكر أن هذا الرئيس الملقب بالقيصر ممكن أن يبكي على الهواء، لكن دموع بوتين خانته في عام 2000 أثناء حضوره جنازة "أنلتولي سوبشاك" عمدة مدينة سانت بوطرسبيرغ الذي كان أستاذه.

بكاء بوتين
بكاء بوتين


سمات

تعليقات‎