هذه الدراجة من "بي أم" لا تحتاج لخوذة... لأنها لا تسقط أبداً!



دراجة بي ام دبليو المستقبلية

جميعنا يعلم بأن الدراجات النارية ليس آمنة في بعض الاحيان، إلا أن نظرة بي أم دبليو المستقبلية لهذا الأمر قد تكون ثورية بحيث تسعى إلى تقديم دراجة نارية ذكية تسمح للسائق بالامتناع عن ارتداء ملابس واقية.

تشدد فكرة بي أم دبلو الجديدة على التركيز على الحماس والتشويق خلال تجربة القيادة، والتي تصبح أفضل من خلال زيادة عناصر الأمان والسلامة للحفاظ على حياة السائق وإبعاد الحوادث عنه.

دراجة بي ام
Motorrad VISION NEXT 100

سميت هذه الفكرة المتطورة بـ Motorrad VISION NEXT 100 وهي فكرة من سلسلة أفكار بي أم دبليو التي تدمج بين تكنولوجيات جديدة ومميزات اتصال لتطوير تجربة القيادة.

ظهرت فكرة Motorrad الجديدة نتيجة أهمية ركوب الدراجات النارية عند الناس في العالم إلى جانب التمتع بقيادة الدراجة بشكل حر على طريق مفتوح والاهتمام بقضية سلامة السائق التي تم التعامل معها من قبل أنظمة ذكاء اصطناعي.

دراجة بي ام
Motorrad VISION NEXT 100

إذاً فكرة تصنيع دراجة نارية من دون الحاجة إلى كومة من عناصر الحماية (خوذة، ملابس...) مذهلة جداً وسيرحب بها الناس بالتأكيد. هذا وتقول بي أم دبليو أن أنظمة الدراجة الجديدة تسعى إلى أن تتوقع الطريق التي تتواجد أمام السائق بينما تقدم له برامج توجيه لتجنب وقوع الحواث أثناء السير. ومن الضروري أن تعلم أيضاً أن هذه الأنظمة يمكن أن تتدخل من تلقاء نفسها لمنع وقوع الحوادث.

دراجة Motorrad VISION NEXT 100

دراجة مستقبلية مدهشة

تستخدم دراجة بي أم دبليو هذه نظام توازن ذاتي موجود بداخلها تمنع وقوع الدراجة بشكل تام. هذا ويتواجد للدراجة أيضاً قناع خفيف الوزن وظيفته إبعاد الرياح عن عيني السائق وإظهار معلومات مهمة عن وجهته كتحويلات الطريق.

هذه الدراجة لا يزال تواجدها بعيد المدى إنما تعتبر رؤية لما يمكن أن يكون ثورة في صناعة الدراجات النارية المستقبلية.

إقرأ أيضاً: سيارة اختبارية تمثل تطلعات بي أم دبليو للأعوام المئة المقبلة



تعليقات‎