فيديو| هذه المذيعة نسيت جلوسها على طاولة زجاجية.. فكشف المستور!



دائما ما يثير التصوير المباشر المشاكل للإعلاميات والإعلاميين. لحظات دقيقة وأخطاء لا يمكن الإنتباه لها فتشكل إحراجا كبيرا تستمر لأيام وأيام عبر مواقع التواصل.

نسيت أنها أمام طاولة زجاجية (يوتيوب)
نسيت أنها أمام طاولة زجاجية (يوتيوب)

طبعا هي ليست المرة الأولى ولن تكون الأخيرة. بعد مذيعة الطقس التي تعرضت لموقف محرج بسبب فستانها، إنتشر في الآونة الأخيرة فيديو لمذيعة إيطالية تخطت المحظور أمام الكاميرا لكن بدون علمها!

كوستانزا كالابريز، نسيت أنها تجلس على طاولة زجاجية بفستانها الأسود القصير عندما كانت تقرأ نشرة الأخبار على قناة "TG 5" الإيطالية، فشاهد الجمهور ملابسها الداخلية من تحت الزجاج الشفاف.

كان تقرأ كالابريز الأخبار وعدسة الكاميرا موجهة فقط نحو وجهها وكتفيها قبل أن يبتعد المصور في اللقطة ويبيّن جسمها كاملا ومن خلفه استوديو الأخبار.

كان التصوير عاديا قبل توسيع اللقطة
كان التصوير عاديا قبل توسيع اللقطة

في هذا الوقت، لم تتدارك الأمر بل باعدت ساقيها بشكل غير مقصود وبدت الملابس الداخلية واضحة ما استدعى انتقادات كبيرة لها من قبل المشاهدين.

وعلى الرغم من وجود أوراق على سطح المكتب إلا أن المساحة كانت واسعة ولم تغطي هذه الأوراق ساقيها فيما كانت هي غير مدركة لما يحصل لا بل أجرت مقابلة بهذه الوضعية مع أحد الضيوف.

الفيديو الذي نال آلاف المشاهدات

الفيديو الذي نال آلاف المشاهدات

وفيما وصفت بعض الصحف كالابرز بـ"الفاتنة" التي تبلغ من العمر 38 عاما، حمّل الفيديو منذ أيام على موقع "يويتيوب" وحصل في واحدة من نسخاته على 800 ألف مشاهدة، تماما كالرقصة الغربية أمام مذيعة تلفزيون الكويت والتي أثارت حينها استهجان المشاهدين.

بعد انهالت التعليقات على مواقع التواصل فكتب أحد المستخدمين أن الخطأ يأتي من المخرج الذي كان يجب أن يخبرها بما يحصل.

هذا وعلّق آخرون أن هذه الصحافية ما كان يجب أن ترتدي هذا الفستان القصير وكان يجب أن لا تكون غافلة بنوع الطاولة التي تقرأ عليها الأخبار بشكل شبه يومي.

فيديو للقطات المحرجة بشكل أوضح

فيديو للقطات المحرجة بشكل أوضح

شاهد أيضا: ضيف يقبّل المذيعة على الهواء بالقوة!



سمات

تعليقات‎