كاد الموت أن يخطفهم... أشخاص ينجون من مفحط فقد السيطرة على سيارته



يبدو أن هواية التفحيط في بعض البلدان العربية سوف تستمر على الرغم من المخاطر التي تشوبها والتي يمكن أن تتحول إلى مأساة.

كيف نجا عدد من الاشخاص من محفط فقد السيطرة على سيارته

واليوم كادت عطلة عيد الفطر أن تصبح جنازة لدى البعض بسبب محفط متهور يمارسة هوايته الخطرة على الطريق السريع من دون أن يأبه لحياته أو لحياة غيره من الناس المتجمهرين على جانب الطريق.

والأمر الخطير الذي حصل على الطريق السريع وقع عندما فقد السائق السيطرة على مركبته متوجهاً مباشرةً نحو عدد من الجمهور، إلا أن حاجزاً خرسانياً حال دون وقوع كارثة كان من المؤكد حصولها.

وقد أظهر الفيديو التالي لقطتين للمفحط الذي ارتطم بالحاجز الاسمنتي والذي كاد أن يدهس عدد من الناس.

كادوا أن يقتلون!

إن التفحيط هذه الهواية التي يعشقها الكثير من الشباب في العالم، لا بد من أن تتوقف أو أن تمارس ضمن حلبات حيث يكون الجمهور محمي.

إقرأ أيضاً: هذا الشريط مرعب.. قتلوا أنفسهم بملء إرادتهم في السعودية



تعليقات‎