ابرز حوادث القفز المظلي حول العالم



وفاة شاب سعودي في دبي
وفاة شاب سعودي في دبي

إنها الرياضات والهوايات الخطيرة التي، ورغم أنها تهدّد حياتنا ، يبقى الأدرينالين يفور في داخلنا عندما نمارسها، وكأنّها نوعٌ من الإدمان على هذه النشوة التي نعيشها في هواياتنا الخطيرة.

من أبرز حالات الوفاة التي كان سببها الأعطال التقنيّة في القفز المظلي كانت سنة 2008 في أورلاندو، الولايات المتحدة والتي أودت بحياة جيسيكا إيدجنغتون وهي فتاة لم تتعدى الـ33 سنة.

Jessica Edgeington التي توفيت في حادثة القفز المظلي
Jessica Edgeington التي توفيت في حادثة القفز المظلي

أمّا سان دييغو فكان لها حصّة في حوادث القفز المظلّي ومن بينها وفاة رجل في 62 من عمره نتيجة تعقّد المظلّة.

ومن سلسلة حوادث القفز المظلي، حادثة شاب في الـ35 من عمره ذهب إلى دبي، ليمارس القفز المظلّي Sky Diving فتوفّي نتيجة عطل في المظلّة، بعد دقائق من الحادث وصلت الشرطة لفتح تحقيق بعد أن أكّد الفريق الطبي وفاة الشاب، فكانت الصدمة على أخاه الذي لطالما رافقه في رحلاته وأثناء ممارسة هواياته الخطيرة المفضّلة.

وفاة الشاب السعودي ماجد بن صالح الشعبي
وفاة الشاب السعودي ماجد بن صالح الشعبي

وقال تامر أن أخاه اشترك في سكاي دبي لممارسة القفز المظلّي، وعندما قاموا بالذهاب للموقع استعد ماجد للقفز ولكنّ "الباراشوت" التفّت حوله ممّا أعاق فتحها وسبب وفاته.

وبحسب قول وليد حربي، أحد أصدقاء الضحيّة، أنّ مجيد شاب لا يتعدّى الـ35 من عمره ذهب ضحيّة حادث سخيف ونادر الحصول، ففي سنة 2014 لم يتعدّى عدد القتلى نتيجة هذه الحوادث الـ36 قتيل في العالم.

تؤكّد الولايات المتحدة في دراساتها الأخيرة أنّ نسبة حصول مثل هذه الحوادث في العالم سنة 2014 كانت لا تتعدّى 0.0075 في كل 100 ألف قفزة، أي حوالي حادثة وفاة واحدة كل 133,333 قفزة.

فلماذا نخاطر بحياتنا، هل تجرؤ على القيام بهذه المغامرة بعد خبرٍ كهذا، أم أن نسبة الحوادث المتدنيّة ستقنعق بأنّ مصيرك لن يكون شبيه بمصير ماجد بن صالح الشعبي؟



تعليقات‎